السبت 15 مايو 2021

السياحة الداخلية – كيف تجلب السوّاح لمدينتك

السياحة الداخلية

السياحة الداخلية – كيف تجلب السواح لمدينتك

فهرس الموضوع

السياحة الداخلية – كيف تجلب السواح لمدينتك.
1 – مفهوم السياحة.
2 – أنواع السياحة.
2 – أ – سياحة داخلية.
2 – ب – سياحة خارجية.
3 – فوائد السياحة.
3 – أ – على الصعيد الاقتصادي.
3 – ب – على الصعيد الثقافي والاجتماعي.
3 – ج – على الصعيد النفسي و الصحي.
4 – النشاطات التجارية التي تنشطها السياحة.
5 – كيف تشجع الناس على زيارة مدينتك.
5 – 1 – الأبواب المفتوحة.
5 – 2 – اقسام قديما و حديثا.
5 – 3 – التظاهرات الاقتصادية مع التخفيضات.
5 – 4 – التفكير في فتح عيادات طبية أو نشاطات تتفرد بها مدينتك.
5 – 5 – الدليل السياحي للمدينة.
5 – 6 – ذوي الاحتياجات الخاصة.
6 – المنتجات السياحية.
أيام ثلاث في مدينة قمار.
شد الرحال إلى الصحراء.
الوصول إلى مدينة قمار.
التجوال في المدينة.
التوجه إلى الطبيب.
مدينة قمار ليلا.

1. مفهوم السياحة

السياحة هي الانتقال المؤقت للأفراد و المجموعات من أماكن إقامتهم إلى أماكن أخرى بغية التمتع و الإستجمام و ربما الإستفادة من خدمات سياحية معينة تعود بالنفع عليهم و على أهل المكان.

2. أنواع السياحة

تنقسم السياحة إلى قسمين :

2. أ. السياحة الداخلية

و تعني انتقال أفراد البلد ضمن بلدهم للتمتع بالمنتجات السياحية. وتختلف الآراء حول تسمية السائح الداخلي فمنهم من يعتبر أن أي نشاط سياحي يقوم به مواطن البلد يدعى سياحة داخلية، ومنهم من يشترط وجود فعل السفر، لكن بالمجمل السياحة الداخلية تهدف إلى تقديم خدمات سياحية ذات مواصفات وأسعار تتناسب مع إمكانيات ومتطلبات السكان المحليين الذين يقومون باستهلاكها.

2. ب. السياحة الخارجية

سياحة خارجية والتي تشمل السياح القادمين من خارج البلد للتمتع بالمنتجات السياحية التي يحتويها و التي يعتقد البعض خطأ أنها هي التي يجب أن نبدأ بها لأنه في أغلب الأحيان لجلب السائح القادم من خارج المدينة يجب أن يعلم أولا أهل المدينة قيمة ما بين أيديهم ثم التسويق له.

3. فوائد السياحة

3. أ. على الصعيد الاقتصادي

السياحة من وجهة نظر الاقتصاد هي نشاط اقتصادي يؤثر ويتأثر في أنشطة الاقتصاد الأخرى و خاصة التجارة ويسهم بجزء من الدخل الوطني.
و تأتي أهمية السياحة الداخلية من كونها الرافد الآخر للنشاط السياحي بعد الخارجية، فهي تسهم بجزء لا بأس به من مدخول السياحة، وتنشط الحركة السياحية لا سيما في المواسم المنخفضة وفترات الركود، كما أنها تشكل مردود اقتصادي جيد في حال انخفاض نشاط السياحة الوافدة في ظل الأزمات.

3. ب. على الصعيد الثقافي والاجتماعي

تسهم السياحة الداخلية في نشر الوعي حول المواقع السياحية وكيفية حمايتها، وحول التراث الثقافي والمعنوي وأهمية الحفاظ عليه، كما تسهم بنشر الوعي حول كيفية التعامل مع السياح الوافدين مما يؤدي إلى تقليص الهوة والفروقات الطبقية والاجتماعية بين السياح القادمين والسكان المحليين، ويلغي حالة الحقد لديهم نتيجة تمتعهم بنفس المنتجات التي تُعرض على السياح القادمين.

3. ج. على الصعيد النفسي و الصحي

أما صحيا فالسياحة أساسا تعتمد في جزء كبير منها على المشي و هو في حد ذاته نوع من أنواع الرياضة التي ينصح بها الأطباء و المختصون لعلاج بعض الأمراض بالإضافة للراحة النفسية التي يحس بها عند التمتع بنكهة تلك المنتجات.

4. النشاطات التجارية التي تنشطها السياحة

  • بيع المنتجات التقليدية.
  • المقاهي و المطاعم.
  • إنشاء و ازدهار الفنادق.
  • الإستفادة الحقيقية من الشبكة العنكبوتية : الأنترنت.

5. كيف تشجع الناس على زيارة مدينتك

احذر أن يسودك الاعتقاد أن كل الناس هم من نفس المستوى من ناحية الفكر و الذوق الحضاري أو أن لهث الناس من أجل قوت يومهم و عيالهم يجعلك تنظر إليهم على أنهم عامة لا يفهمون و لا يعيرون اهتماما لمثل هذه المواضيع ، صحيح أن هناك من سينظر لهذا الموضوع على سبيل المثال بالاستهانة و لكن حسب نظري هم قلة و من المعلوم أن الناس كي يفكروا بالسياحة في بلدك أو مدينتك يجب أن يكونوا قد زاروها أو سمعوا ممن زارها كلاما يجذبهم إليها و في ما يلي بعض الأفكار التي تشجع بها الناس على زيارة مدينتك و هي أول خطوة من خطوات التشجيع على السياحة الداخلية :

5. 1. الأبواب المفتوحة

التي قد تنظمها الهيئات العمومية مثل المؤسسات التربوية و الثقافية أو الجمعيات أو المثقفون للتعريف بموضوع معين و التي تجعل الناس يتنقلون اليها من كل مكان، طبعا إذا كانت ناجحة و موضوعها ذو أهمية للناس.

5. 2. اقسام قديما و حديثا

أعجبتني هذه الفكرة الرائعة و التي هي في الأصل غربية ثم تحولت إلى عربية و تتمثل في أخذ صورة قديمة لقسم من التلاميذ و البحث عنهم و مراسلتهم و محاولة جمعهم ثم إلتقاط صورة لهم وهم شيوخ كبار في نفس القسم إن أمكن و حتى الذين غادروا هذه الدنيا تترك أماكنهم فارغة و يكتب عليها معلوماتهم، فكرة جميلة تجعل الناس الذين غادروا المدينة من أجل العيش خارجها يسافرون و يتنقلون لزيارة مدينتهم ربما فقط من أجل هذه الصورة و هي فرصة لربط أفراد المجتمع بعضهم ببعض و جلب من غادر لزيارة المدينة من جديد.

5. 3. التظاهرات الاقتصادية مع التخفيضات

مما يجذب الناس ويجعلهم يتنقلون من مختلف المناطق لزيارة مدينة ما، التظاهرات الاقتصادية خاصة التي يحسون أنها فيها تخفيضات فعليه لأنهم إذا اكتشفوا أنها تخفيضات وهمية سينقلب الأمر الى نتائج عكسية و هي عبارة عن أسواق جانبية قد تكون مفتوحة أو مغطاة حسب الظروف الطبيعية .

5. 4. التفكير في فتح عيادات طبية أو نشاطات تتفرد بها مدينتك

طبعا المختص في الميدان عندما يخطط لفتح عيادته الطبية يطغى الجانب التجاري على دراسته للمشروع إن لم نقل يستحوذ على الدراسة كلها فهل من الممكن أيها المختص أن تفكر في كيفية تنقل الناس إليك و ليس تنقلك أنت اليهم.

و بذلك تحقق هدفين في مشروع واحد، الأول يتمثل في : نجاح مشروعك و الثاني : نجاح مدينتك و لكن هذا البعد ربما ما زال غائبا لحد الآن و هذا البعد أي الاجتماعي في المشاريع هو الذي تكلم عنه المفكر الجزائري مالك بن نبي رحمه الله.

فنجاح مشروعك يتمثل في الفوائد التي تعود عليك أنت شخصيا كما يعود كذلك بالفوائد على مدينتك و من بينها :
– تساهم في انعاش اقتصاد مدينتك و لو بقدر يسير فالمتنقلون إليك منهم من يدخل محلات مدينتك لإقتناء ما يخصهم و منهم من يدخل محطة بنزين للتزود بالوقود لمواصلة التنقل أو السفر و الجميع ينقل أخبار مدينتك لغيره بخير و ينصح بزيارتك و زيارتها .

كما أنك بذلك تساهم في رفع المستوى العلمي و الاجتماعي لمدينتك، فمدينة تحتوي على مثل هذه النشاطات ليست كأخرى تفتقر لها و هكذا تقاس مستويات المدن في العالم، و هكذا يُفرّق بين القرية و المدينة.
كما أنك تساهم أيضا في بعث روح التعلم و حب الدراسة في نفوس شباب مدينتك عندما تكون قريبا منهم و يرون ما وصلت إليه من مستوى علمي و ثقافي و خدمي.

5. 5. الدليل السياحي للمدينة

الدليل السياحي للمدينة

منشور أو دليل سياحي ذو عشرة وريقات على أقصى تقدير صغير الحجم كي يكون قابلا للطي أو الدخول في الجيب أو الوضع في أي مكان بالسيارة يتوفر بالمكاتب للبيع مثلا و في المقاهي و المطاعم و الأماكن التجارية قد يسلم بالمجان للغريب عن المدينة بعد اقتنائه لشيء من ذلك المحل،

ترسل من خلاله لهذا الشخص الذي يزور محلك رسالة معنوية مفادها أنك ذو سلوك حضاري و لديك نصيب من الذوق و الرقي و في الأخير تفيد مدينتك بتعلق هذا الزائر بها ، يحتوي هذا الدليل على جملة من المعلومات التي تخص المدينة كالخريطة و كيف تصل الى بعض المؤسسات و الهيئات و الأماكن .

5. 6. ذوي الاحتياجات الخاصة

هل فكرت يوما أن يكون محلك التجاري أو مطعمك أو مقهاك أو عيادتك قابل لتنقل شخص لديه كرسي متحرك سواء كان آلي أو عادي طبعا في الدول المتقدمة أصبح قانونا مفروضا على الجميع بحيث لا تُسلم لك رخصة المشروع الخدمي مثل المقهي أو المطعم أو الفندق إلا إذا كان المكان يتوفر على الأقل مدخل عام و مرحاض قابل لدخول الشخص ذي الاحتياجات الخاصة بكرسيه المتحرك لكي لا تحرم هذه الفئة من هذه الخدمات.
لقد رأيت في الأنترنت العديد من هذه الأماكن تضع في إعلاناتها لتجلب هذه الفئة عبارة تبين أنه مُرَحَّب بكم فالمكان مهيأ لذلك.

6. المنتجات السياحية

طبعا هناك مدن قد تُمنح هبات ربانية و ذلك بوجود معالم سياحية طبيعية لا دخل لليد البشرية فيها، تجذب الناس لرؤيتها و التمتع بمناظرها الخلابة و لكن إذا لم تتوفر هذه الأشياء فالله قد منح الإنسانَ العقلَ لإيجاد البدائل.

وفيما يلي هذه القصة القصيرة التي تحتوي على بعض الخيال القابل للتطبيق بعنوان :

السياحة الداخلية – كيف تجلب السوّاح لمدينتك.

أيام ثلاث في مدينة قمار

يعيش إيدير في مدينة تيزي وزو عل الساحل الشمالي للجزائر، و هو أستاذ جامعي و لديه صديق إسمه محمد من مدينة قمار أدى معه سابقا الخدمة الوطنية بمدينة وهران و بقيا منذ تلك الفترة على اتصال هاتفي و حديثا على مواقع التواصل الاجتماعي ، و كان محمدا يدعوا إيدير دائما لزيارة قمار ولكن هذا الأخير كان يجمع بين الرغبة و التردد بحكم أنه لم يزر الصحراء مسبقا و يسمع عنها أنها ذو جو حار و جاف و قاس لا بل يحمل في ذهنه صورة أن أهل الصحراء بدو رحل يسكنون الخيام و يتنقلون على الجمال

و حتى و إن لم يتلفظ إيدير بهذا أمام محمد فلقد كان لسان حاله يوحي بذلك، و أنه إن زار الصحراء فلن يَسْلَمَ إما من ضربة شمس أو لسعة عقرب أو أنه سيعود لمدينته في آخر الزيارة متغير اللون مائلا الى السواد من لفح الشمس مغبر الوجه من شدة الرياح هذا إن لم يَتِهْ في الصحراء فهو يسمع كثيرا عن قصص، أكثرها وهمية، عن الذين حدث لهم ذلك.

شد الرحال إلى الصحراء

تشاء الأقدار أن يمرض أحد أفراد عائلة إيدير و هو إبنه الأكبر و ينصحهم الطبيب في مدينتهم بزيارة طبيب مختص في مدينة قمار لتوفره على معدات طبية متطورة و نادرة و هو الوحيد في المنطقة الذي يمتلك هذه المعدات وبالرغم من كل الميزات التي لديه و التي تخوله لفتح أرقى العيادات في أفضل المدن إلا أنه فضَّل أن يفتح عيادته في مسقط رأسه.

و لشهرته الواسعة التي حققـتها له خبرته و تواضعه جعلت المرضى يشدون الرحال الى عيادته من كل مكان. فبالقرب من العيادة تلاحظ السيارات تحمل لوحات مرقمة من جميع أنحاء الوطن لا بل تلاحظ سيارات تحمل أرقاما للبلدين الشقيقين تونس و ليبيا.
يركب إيدير سيارة أجرة مع إبنية الأكبر و الأصغر من مدينة تيزي وزو باتجاه العاصمة ثم الحافلة من الجزائر الى مدينة قمار بسوف و قد تجنب استعمال سيارته الخاصة لتخوفه من الصحراء كما ذكرنا آنفا.

الوصول إلى مدينة قمار

يصل الأب مع أبنائه الى مدينة قمار في الصباح من يوم الإربعاء ليجد محمدا في انتظاره أمام باب الحافلة و قد كان فرح الأب شديدا بذلك لأنه تخوف من أن يتأخر محمد و يبدأ في البحث عنه في مكان لأول مرة يزوره في حياته، خاصة و أن موعد الطبيب هو في الغد.

حملهم محمد بالسيارة لمنزله المتواجد بحي باب الظهراوي، مباشرة الى غرفة الضيوف المزودة بمرحاض و مكان للوضوء كعادة اهل مدينة قمار فهم يحاولون تخصيص هذه الغرفة بأرقى الأفرشة و الديكورات التقليدية أو العصرية و هي دائما مغلقة في البيوت القمارية في انتظار الضيف المحتمل و بعد أدائهم للوضوء و صلاة الفجر و شُرب بعض القهوة و بما أنهم كانوا متعبين من السفر فقد ترك لهم الوقت الكافي للنوم و الراحة و انصرف.

السياحة الداخلية – كيف تجلب السوّاح لمدينتك.
و في حدود الساعة الحادية عشر صباحا استيقظ الضيوف على وقع الضجيج الذي يعم البيت و المطبخ لأن أم محمد و زوجته قد دعوا الأخوات للحضور للمساعدة في تحضير الأكل كعادة أهل قمار، فهم أهل الجود و الكرم.
و يلتف الجميع حول مائدة الغذاء بما فيهم أبو محمد و إخوانه الثلاثة الذين قدِموا من نواحي أخرى من المدينة و قد أحضر أكبرهم معه كمية من الشاي أعدها على الجمر مسبقا كي يبينوا لإيدير أن ضيفَ أخينا هو ضيفنا نحن كذلك.

صحن من التمر الرُّطب يحتوي على حبات مقتنيات بحيث اللون البني ينتصف الحبة ليترك النصف الآخر للون الأصفر و كأن من قام بعملية الفرز قاسها بالمسطرة حتى أن الضيوف تفاجؤوا لرؤية هذا النوع من التمر كيف لا و أغلب أهل الشمال لا يعرفون من التمر إلا دقلة نور، و يحيط بالصحن كؤوس مرصعة من الحليب.

ثم تليها شخشوخة قمارية المنشأ و الصنع و أقول قمارية لأن كل منطقة في الجزائر تنسب لنفسها هذه الأكلة و هي في الحقيقة أكلة وطنية كل منطقته تتقنها بطريقة معينة و لها خصائصها، في قصعة من الخشب البُنِّي الأملس تفوح برائحة السمن الحر، و المكللة بالأعلى بقطع من سيد الطعام، لحم أغنام خال من الشحوم، و مزينة بفلفل مخلل لمن أراد.

في ربوع المدينة

ينتهي الغداء و تتبعه جلسة شاي يتبادل فيها الجميع أطراف الحديث الى غاية آذان الظهر حيث يتوجه الجميع للصلاة في مسجد الرجاء تحفة فنية رائعة من العمارة الإسلامية.
وفي المساء يتوجه الضيوف رفقة محمد لوسط المدينة ليفتقدوا الخيام و الإبل التي ظنوا أنهم سيشاهدونها و و ليتفاجؤوا بخضرة الأرض و الألوان التي تكسوا كل مكان و أخذهم الفضول لتجربة دورة حول المدينة مع عمي صالح بكليشه المرصع بالألوان و الزهور، الذي حوله الى مصدر رزقه.

السياحة الداخلية – كيف تجلب السوّاح لمدينتك. - أيام ثلاث في مدينة قمار

بعد أخذ العديد من الصور معه و بجانب الحصان و لوسط المدينة يرجع الجميع الى البيت لتناول العشاء ، و كما خطط محمد لأن تكون كل المأكولات تقليدية فلقد كان العشاء أكلة السفّة المشهورة عند أهل مدينة قمار و بما أن هذه الوجبة ثقيلة على الجسم نوعا ما فقد فضَّل أن يأخذهم لقضاء السهرة في مدينة الألعاب المتواجدة بشمال شرق المدينة ،

فضاء مفتوح للهواء الطلق محاط بأشجار باسقة و يعج بالعائلات و الأطفال و مليء بكل وسائل السياحة و الإستجمام و في نفس الوقت مصدر رزق للعديد من أهل البلدة، لأن القائمين علية أخذو عهدا على أنفسهم في المساهمة في خلق الثروة التي تعطي دفعا لإقتصاد بلدهم و تُنبع مناصب شغل لأبناء المدينة.

السياحة الداخلية – كيف تجلب السوّاح لمدينتك. - أيام ثلاث في مدينة قمار

التوجه إلى الطبيب

في صباح الغد كانت الوجهة الطبيب المختص بالمدينة، حفاوة الإستقبال، المعدات المتطورة المتوفرة، نقاوة العيادة، رائحة العطر المنبعثة من القاعات و المراحيض، قاعة صغيرة للصلاة ، لوائح توجه القادمين للوجهة الصحيحة، إحترام المواعيد، و أخرى تفرص عليهم الهدوء لعدم الإزعاج، و أخرى خارج العيادة تنص على عدم التدخين أمام المدخل الرئيسي للعيادة و أخرى تعلم القادمين بإطفاء صوت محرك السيارة لغير الحاجة.

و عندما يدخلك الممرض لغرفة الطبيب يقف الطبيب من على كرسية و لا يبقى جالسا للترحيب بك، كما يفعل ذلك عند نهاية المقابلة فهو من يفتح لك الباب و لا يتركك تفعل ذلك بنفسك، كل هذه الأمور جعلت الأب تغمره ثقة كبيرة و الأبن الأكبر و هو المريض ينسى مرضه فسأل إيدير الطبيب عن سبب فتح عيادته في مدينة قمار

و هو صاحب كل هذه الأمكانيات فلماذا لم يفتح في مدينة كبيرة أو ينتقل إلى الشمال فرد الطبيب مستنكرا : إنهم أهلي و ناسي و هم سبب وجودي و تعليمي فلمن أتركهم، و إذا لم أقم أنا بذلك فمن لهم، إن كفاءتي هي التي تجعل الناس يشدون الرحال إلي من كل حدب و صوب.

وعندما أخبر الطبيب الأب و إبنه أن لديه موقع أنترنت لعيادته و يستطيع من خلال الموقع أن يُدخل الرقم الموجود في أعلى الوصفة ليتمكن من الدخول لجناح المريض بالموقع الذي لا يطلع عليه إلا الطبيب و المريض حتى الممرض لا يتمكن من معرفة هذه المعلومات يحتوي على ملخص لهذه المقابلة التي تمت بينهما ، و التشخيص و النصائح وأنه يستطيع ترك رسالة شخصية للطبيب ليجيبه عن تساؤلاته، يخض الأب رأسه يُمنة و يُسرة و كأنه يبين أنه في حلم إذ لأول مرة يتصادف مع طبيب من هذا النوع مُحيَّن – mise à jour – مع العالم الخارجي و يستفيد من التقنيات الحديثة.

يتصل أهل محمد به و هو مازال في العيادة ليستفسروا عن ساعة قدومهم لأن الغذاء “كسرة مطّبْقَة” و هي لا تؤكل إلا ساخنة و إلا منعت صاحبها من الخروج من البيت في المساء.
تخلل مساء ذلك اليوم برحلة عبر شوارع المدينة القديمة مشيا على الأقدام و زيارة الزاوية التيجانية بقمار التي تأسست سنة : 1789 م

الزاوية السياحة الداخلية – كيف تجلب السوّاح لمدينتك. - التجانية 1789 م - مدينة قمار

ليعود الضيوف الى وسط المدينة لالتقاط صور بجانب ساحة الزهور و هي ساحة كتب عليها قمار مدينة الورود تحتوي على مجسمات مرصعة بقنينات تنبت فيها زهور حقيقية عندما علموا أن هناك من مدينة قمار من تحدى الطبيعة بولوج هذا المجال و هو زراعة الزهور.

لسياحة الداخلية – كيف تجلب السوّاح لمدينتك

و بعد تناول وجبة العشاء يقوم الجميع بالتجول في وسط المدينة ليلا للتمتع بمنظرها الخلاب، عدد كبير من الأنوار المتلألأة، و مقاهي مفتوحة تجعلك تحس بالسعادة و بالأمن و الأمان.

قمار - وسط المدينة

بعد العودة ينام الجميع استعدادا لزيارة سوق الجمعة في الغد، و لدهشتهم عند رؤية المنتوجات المحلية التي تغمر السوق طلبوا من محمد زيارة هذه الحقول التي تنتج هذه المحاصيل، و بالفعل تمت الزيارة في المساء لبعض المزارع و بُهروا بطريقة السقي بالرش المحوري و زادت الدهشة الممزوجة بعدم التصديق عندما أطلعهم أحد الفلاحين على طريقة التحكم عن بعد في عملية السقي بواسطة تطبيق تم تنصيبة على جهاز أيفون و هو من انتاج طلبة البلدة و اجتهاداتهم.

قمار - الرش المحوري

دون أن ننسى صلاة الجمعة التي أديت في المسجد العتيق بقمار و هو أحد المساجد الضاربة في عمق التاريخ استعد الجميع لطريق العودة في الغد و الكل تغمره السعادة و الفرحة، و الجميع يعد بمعاودة الزيارة و بنصح الأصدقاء بزيارة المدينة و بتغيير النظرة السلبية للصحراء التي تسبب فيها أهل الصحراء أنفسهم

حين يقدم إليهم المصورون و الصحافيون فيبينون لهم أن بلادهم هي خيمة و جمل و رمال، و عقرب، و شرشمان، و لاقمي، و حُولي و نخّ فقط، طبعا دون الإستهانة بهذه الأمور السياحية و لكنها اندثرت و تخالف الواقع، فلا المرأة القمارية التي أصبحت أدنى شهادة تعليم لها هي الشهادة الجامعية تلبس الحُولي و تنخّ في الأعراس

و لا القماري الذي يُشتهر عالميا بفن الزخرفة على الجبس و محليًا بالمهارة في البناء يسكن الخيمة، بل إن الجيل الجديد في المدينة لم يرى الجمل إلا في التلفزيون و الأنترنت.

السياحة الداخلية – كيف تجلب السوّاح لمدينتك.

السياحة الداخلية – كيف تجلب السوّاح لمدينتك.

تقييم الموضوع

نسبة التقييم

تقييم المستخدمون: 4.69 ( 5 أصوات)

عن محمد ع.

مدون قماري.

شاهد أيضاً

روضات كبار السن

روضات كبار السن – فك عزلة المسنين مسؤولية الجميع

روضات كبار السن – فك عزلة المسنين مسؤولية الجميع أ.علي القماري. مخطط البحث روضات كبار …

5 تعليقات

  1. مسعودي نبيل . وهران

    السلام عليكم.
    شوقتمونا لرؤية الصحراء.
    بالفعل موضوع رائع.

  2. هدا المقال دكرني بحصص “الإنشاء” في المتوسطة . كان بإمكنكم التشهير بهدا الطبيب وبتخصصه حتى تكونو السباقين في الترويج للسياحة بقمار ، ثم إختياركم مدينة تيزي وزو جعلكم بعيدين كل البعد عن الموضوعية لإعتبار أن هده المدينة في حد داتها مقصدا وطنيا للكثير من المرضى وأن عيادتها وكفاءة إطاراتها حديث الخاص والعام . اللهم إدا قدموا من أجل رقية فهدا ممكن ولا علاقة له لا بالعتاد ولا بالكفاءة .أحب أهل قمار وأقدر دكاءهم كثيرا لهدا كان الأجدر أن تختارو مدينة الشلف مثلا إحتراما لعقول القراء.
    أما بالنسبة لإقتراحاتي من أجل تطوير السياحة ،فعلى سبيل المثال:
    -إقامة معرض دولي للبطاطا القمارية والترويج له.
    -إقامة منتدى سنوي للزاوية التيجانية مع التركيز على البعد الإفريقي مع برمجة نشاط إقتصادي و ثقافي بالمناسبة.

    في الأخير أعتدر عن ركاكة عربيتي.

    أرجوكم إيفادي بإسم الطبيب ،عنوانه وتخصصه وهدا عن طريق بريي الإلكتروني.
    مع التحية والتقدير.

    • شكرا لك و بارك الله فيك على زيارة موقع مدينة قمار و على قراءة مقالي.
      ردا على تساؤلاتك التي أكن لها كل التقدير و الإحرام ألفت إنتباهك إلى الجملة التي قد تكون خفيت عنك سهوا و الموجودة في بداية القصة و هي باللون المغاير للون النص و التي تقول : “وفيما يلي هذه القصة القصيرة التي تحتوي على بعض الخيال القابل للتطبيق” فالغرض من ذكر موضوع الطبيب هو تشجيع أطباء المنطقة و المدينة بالذات لفتح عياداتهم في مدينتهم و أن الكفاءة كلما زادت تُقصد من طرف الناس من مختلف المناطق و ليست هي التي تذهب لتبحث عن الناس.
      لا فرق عندي بين مختلف مناطق و ولايات الوطن فقد يوجد في النهر ما لا يوجد في البحر علما أن جزءا كبيرا من سكان الشمال لم يزوروا الصحراء و لم يروها في حياتهم و لولا تسليط الإعلام في السنوات الأخيرة على موضوع البطاطا لما انتبه الكثيرون أن هناك جزائرا أخرى ضاربة في الأعماق و قادرة على العطاء.
      علما أننا أهل الصحراء ندعوا جميع أهل الشمال لزيارتنا لن تجدوا منا إلا الترحيب و كرم الضيافة.
      شكرا جزيلا على قراءة موضوعي و انتقاده.

  3. إدارة الموقع

    شكرا للجميع للكاتب و المعلق في نفس الوقت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *