الخميس 5 أغسطس 2021

إهداء موقع مدينة قمار

موقع مدينة قمار

إهداء موقع مدينة قمار

إهداء موقع مدينة قمار كلمات كتبت بمناسبة افتتاح موقع مدينة قمار هذا الفضاء الرحب للتواصل بين القماريين ومع أصدقائهم من شتى أنحاء العالم لعرض ماضي و حاضر المدينة بصورة مميزة وموثقة.
يسعى الموقع للعرض الحضاري للمعلومات والصور والبحوث المتجددة كما نود فسح المجال لأبناء مدينة قمار كي يخطوا تاريخهم وحاضرهم و مستقبلهم بأيديهم،
كما يهدف أن تكون صفحات الموقع حية تتغير باستمرار مخالفة للواجهات الصماء للمواقع،.
كم هائل من المعلومات التاريخية و الثقافية و الصور للمدينة تبحث عمن يجمعها ويعرضها بطريقة حضارية و يحاول الموقع بكم إن شاء الله القيام بهذه المهمة.

إهداء موقع مدينة قمار

إهداء موقع مدينة قمار إلى :

  1. روح كل أم وأب من مدينة قمار ، ربوا أبناءهم على الأخلاق والعلم وتمنوا أن يروا أحلامهم تتجسد في أبنائهم ولم يسعفهم الحظ لرؤية ذلك.
  2. كل أب حريص من مدينة قمار ، يعلن حالة الطوارئ أيام ظهور نتائج أبنائه في آخر السنة الدراسية ولا تنام له عين حتى يسمع ما يثلج صدره ، قد يقول البعض لم يعد الكثيرون يولون أهمية لذلك فلنضع اليد في اليد لبعث هذا الشعور من جديد .
  3. كل أم حريصة من مدينة قمار ، تنصب رايات الحزن عند سماعها برسوب احد أبنائها أو حتى مجرد نجاحه بعلامات ضعيفة.
  4. كل شاب وبنت من مدينة قمار ، سهر الليالي من أجل النجاح وعد الأيام عدا حتى يرى اسمه بين الناجحين والمتفوقين.
  5. إلى أرواح العلماء من مدينة قمار ، كالشيخ محمد الطاهر التليلي والشيخ عبد القادر الياجوري ونقول لهم رحمكم الله ورضي عنكم وأرضاكم.
  6. إلى أرواح الأئمة من مدينة قمار ، الذين تعلمنا القرآن والدين على أيديهم ونقول لهم رحمكم الله ونور قبوركم ، كذالك نهديه إلى كل إمام مازال يسهر على نشر الإسلام والقرآن في هذه المنطقة إلى اليوم.
  7. إلى روح الأستاذ والمعلم الكبير زغودة أمير العربية في قمار ونقول له لو كُتب لهذا العمل أن يرى النور في حياتك لكنت لنا عونا في تدقيق لغته وكلماته.
  8. إلى أرواح كل من ساهموا في بيع الأدوات المدرسية لتسهيل التعليم على أبناء المدينة أمثال كرومة و عروج و دخان و غيرهم يوم اهتم غيرهم بالتجارات الأخرى و نقول لهم رحمكم الله و جعل الجنة مثواكم.
  9. إلى أبناء المدينة الذين شقوا طريقهم خارجها سواء كان ذلك لطلب علم أو تحصيل رزق.
  10. إلى كل المعلمين والمعلمات والأساتذة الأحياء منهم والأموات الذين نسي الناس دورهم ومكانتهم ولعب الدهر بقصصهم وبطولاتهم.
  11. إلى كل من مارس حرفة البناء والعمران بإتقان من أبناء مدينة قمار و ساهم في جعل البَنّاء القماري مميزا بين أقرانه بل و مطلوبا حتى خارج المدينة.
  12. إلى الأنامل المبدعة التي بقيت محافظة على فن النقش على الجبس في المنطقة و خارجها لا بل يسعى الموقع إن شاء الله لنشر أعمالهم للعالم أجمع.
  13. إلى كل من سعى لتطوير الفلاحة في المدينة من قريب أو بعيد.
  14. إلى كل إطارات البلدة .
  15. و إلى كل من نسينا ذكرهم عن سهو أو خطأ.
إهداء موقع مدينة قمار

إلى هؤلاء جميعا نقول :

نحن أبناؤكم وإخوانكم وبكم صرنا ولولاكم ما كنا.

تقييم الموضوع

نسبة التقييم

تقييم المستخدمون: 5 ( 1 أصوات)

تعليق واحد

  1. اهداء الى كل سكان مدينة قمار خاص و الى كل سكان و مواطني ولاية سوف عام
    من السيد دويب مراد من ولاية البويرة و تحديدا من مدينة عين بسام رقم هاتف النقال
    0669942826

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *